REFERENCE EXHIBITIONS IN ITALY
ASSOCIATED COMPANIES

ASSOMAC ONSTAGE

 

جـ. 03 - آلات التجميع والتعبئة والتغليف

الآلات والمعدات والملحقات لتجميع المكونات على المنتجات الجلدية ووضع اللمسات والتشطيبات النهائية.

آلات ومعدات الطلاء اللاصق للتدعيم والبطانات، والأجزاء العلوية من الأحذية. وهذا النوع مكون من الرذاذ والبكرات.

الآلات والمعدات المصممة لعمليات التجميع، لوضع الأجزاء الأمامية والبطانة معا أو لتدعيم وتقوية أجزاء المواد المصنعة, ويمكن ضبط الآلة على درجة حرارة حارة أو باردة، في هذه الحالة الأخيرة، على سبيل المثال، تدخل على المواد شبه مصنعة التى يتم لصقها حرارياَ أو باستخدام غراء البولي يوريثين ليتم تنشيطها. ومن وجهة نظر هيكلية وتشغيلية أن يمكن أن تكون خصائص الآلات كالتالى: لوحات دوارة، أو بديلة، مع حركة ضغظ رأسية؛ ملحقات طلى على طول جانب واحد ومع هيكل مدخل للطلى؛ أسطوانة طبع مع تغذية مستمرة.

آلة لتجفيف وتنشيط الطلاء من خلال نظام التدفئة؛ تتوفر إصدارات مختلفة مع نظام تدفئة و / أو مصباح الأشعة تحت الحمراء.

إعداد حواف الأجزاء أو كل من هندسة محيط المنتجات الجلدية قبل بدء المرحلة الأخيرة. يتم الانتهاء من عمليات التشذيب وخاصة على الأحزمة وأشرطة الأكتاف والشرائح باستخدام أدوات القطع مثل شفرات المنشار أو السكاكين.

ماكينة الخياطة مع دعم طاولة مسطحة للمواد. قد يتم اداء العديد من مختلف أنواع الغرز (معقود، سلسلة مفردة أو مزدوجة، السريعة، المتعرجة)، مختلف أنواع الخياطة (إبرة واحدة، واثنين من الإبر، مستقيمة، ومتعرجة) ومع آليات النقل المختلفة (ماكينة خياطة بنظام تغذية الانحدار والانحدار الزائد وإبرة التغذية المضافة والتسوية بالقدم، وغيرهم).

معدات معينة التي تنفذ التسطيح، بعد التسوية، حافة إلى حافة من أجزاء القطع الحادة التى يتم ربطهم سويا ككتاب مفتوح.

عائلة من آلات الخياطة المصممة خصيصا لعملية محددة وبنيت للمنتجات الجلدية عملية التشغيل لتحويل المنتجات شبه المنتهية ثنائية الأبعاد إلى منتجات ثلاثية الأبعاد. مجموعة من تلك الماكينات تشمل عناصر مثل: نوع الآلة ذات عمود رأسي قادرة على أداء تناوب 360 درجة، عمود أفقي مائل، آلات أوتوماتيكية لخياطة الأحزمة ولتنفيذ نصف الأبازيم والأبازيم الكاملة، والممرات.

ماكينة الخياطة بهدف الخياطة لأغراض الزينة، وربط الحواف، وتطبيقات التزيين بالشعارات أو بأنواع أخرى، أو السحابات التي يتم التحكم بها إلكترونيا من خلال دائرة الكمبيوتر. عادة ما تعمل ماكينات الخياطة الاوتوماتيكية عن طريق تحريك أفقيا طاولة الخياطة، التي يتم وضع عليها القطعة التى يتم تصنيعها، إلى جانب مستوى أفقي، تحت رأس الخياطة الثابت مزودة بحركة عمودية متزامنة. تعتبر التدخلات هي البرمجة، كما تقتصر مهمة المشغل على تحميل الأجزاء وبدء تشغيل وحدة خياطة.

إن إنتاج (هذه الأنواع) من المصنوعات اليدوية المصنوعة من مواد تركيبية توفر إمكانية اعتماد نظام تجهيز المنتج "المستمر". يتم تجهيز المواد الاصطناعية في لفائف أو اسطونات عادة بعرض، 1400 ملم التى يتم تقطيعها بالمعدات المناسبة، والمعروفة باسم "الحز" الى عدة اجزاء وتخزينه. يتم تجهيز بكرة المواد بدءا من نوعين المادة المتوفرة واحدة للمادة الحقيقية والأخرى للبطانة, كما يمكن ترتيب عمل الجهاز للحصول على الأحزمة، والكتف وما شابه ذلك.

Caro cliente e caro fornitore,

In questi giorni stiamo vivendo una situazione imprevedibile, complessa e con la quale non avremmo mai voluto confrontarci. Le imprese associate ASSOMAC, sia strutturate che di piccole dimensioni, sono messe a dura prova e si trovano obbligate a decisioni difficili in un contesto internazionale in continuo cambiamento.

In tutte le nostre aziende, dopo le disposizioni governative per una cessazione delle attività, è sempre più crescente la preoccupazione per la capacità di “resistenza dell’impresa” anche legate alle dotazioni finanziarie per rispettare le future scadenze di pagamento nella salvaguardia dei nostri collaboratori, fornitori e clienti. 

Riprendendo quanto scrive il presidente di Confindustria Vincenzo Boccia nella lettera ai presidenti delle Associazioni Confederate del 31 marzo scorso:

La tenuta del sistema economico e delle filiere dipende però anche da noi, dalla nostra etica della responsabilità e dai nostri comportamenti, per questo faccio un appello a tutte le nostre imprese e lo faccio riportando una frase di Stefano Scaglia, il nostro Presidente di Confindustria Bergamo, un territorio tra i più colpiti in questo momento, che ha dichiarato ieri: “Ogni impresa, indipendentemente dalla sua dimensione, categoria o settore merceologico, è funzionale alla sopravvivenza del nostro tessuto produttivo. Mantenere gli impegni presi nei pagamenti, salvo gravi e comprovate difficoltà, è la decisione che garantisce continuità a tutto il nostro sistema. Adesso è il momento della responsabilità sociale, possiamo e vogliamo essere il centro e i promotori della nuova rinascita”.

In questo momento le nostre imprese stanno cercando di fare il possibile per ottemperare a tutti gli impegni di pagamento nei confronti dei propri fornitori proprio per non incrinare rapporti commerciali storici e non alimentare un dannoso effetto domino.  

Fiduciosi che la collaborazione etica del mondo imprenditoriale unitamente al rispetto degli impegni presi consentirà una pronta ripartenza della filiera pelle e dell’intero sistema produttivo italiano.

Un caro saluto.

Presidente Assomac
Gabriella Marchioni Bocca