REFERENCE EXHIBITIONS IN ITALY
ASSOCIATED COMPANIES

ASSOMAC ONSTAGE

 

أ 03 ماكينات التشطيب

إجراء عملية تشطيب فريدة من نوعها للمنتج صعب جدا؛ وخطوات تلك العمليات غالبا ما تكون محفوظة وتعتبر جزء من كفاءة الدباغة الواحدة. ومع ذلك، فإن العناصر المشتركة في عملية التشطيب هي: 1) الضرب الجاف لتليين 2) الشد بالأوتاد لجعل السطح مرن 3) الطلاء من أجل الشكل النهائى. إن المراحل الأخيرة من التشطيب هي مزيج من العمل الحراري والميكانيكي (الحرارة والضغط) لطباعة و طلاء السطح. يتم إجراء الطلاء على السطح وكذلك تلميع وشحذ الجلود التالفة من أجل الحفاظ على المنتج.

الطبول الجافة لعمليات الضرب لتليين الجلد عن طريق التحفيز الميكانيكى للرطوبة ودرجة الحرارة المتحكم بهما. بالإضافة إلى إجراء تليين بسيط، ويمكن استخدام بعض المواد الكيميائية للتنظيف من أجل الحصول على شكل الجلد المرغوب فيه؛ لذلك تكون تلك الطبول مزودة بأجهزة الجرعات الكيميائية.

إن الهدف الرئيسي لعملية الشد هو التليين والتمديد، وكذلك المساهمة بشكل فعال فى صنع المنتج. يعتمد النوع الأساسى من آلات الاهتزاز على تصميم وتد الشد لمعالجة الجلود الرطبة أو الجافة؛ كما يوفر الجهاز الميكانيكي والكهربائي حركة التذبذب المتزامنة.

إن الهدف الرئيسي لعملية الشد هو التليين والتمديد، وكذلك المساهمة بشكل فعال فى صنع المنتج. يعتمد النوع الأساسى من ماكينات الشد الدوارة على اسطونات دوارة من مختلف الأنواع حيث يمر المنتج من خلالها لتتم عملية المعالجة. تنطبق بوجه خاص على معالجة الجلود صغيرة الحجم.

العملية التي تسمح لك بالوصول إلى السمك المطلوب واستعادة منتج جانبى (الشق) الذي يتم معالجته بطريقة مشابهة للجلد الذى يستمد منه؛ يمكن إجراء تلك العملية في أوقات مختلفة من عملية التصنيع. يتم أجراء عملية الشق الجاف على الجلود المدبوغة باستخدام آلة مجهزة بشفرة دائرية عريضة محمولة على عجلات, مصممة خصيصا لتسهيل عملية إدخال الجلود. مجهزة بجهاز لقياس الأبعاد الصغيرة جداً مثل وجود أسطح منزلقة وموضع الشفرات الذى يضمن تعديل السمك بدقة عالية. يتم توفير الشحذ المستمر للشفرات من خلال حجر الشحذ المثبت على نظام عجلات متحركة.

تلك آلات تعمل على جانب اللحم من الجلود بوجهيها لإزالة المواد الزائدة والحصول على سمك جلود موحد من خلال استخدام شفرات حادة مثبتة على عجلات اسطوانية دوارة بينما يقابل جانب نزع الشعر عن الجلد أسطوانة الملح. والشحذ المستمر للشفرات مضمون بواسطة عربة متنقلة من عجلات الشحذ.

آلات اسطوانية، مجهزة بورق الصنفرة أو حجر الصنفرة لتجهيز الجلود بلمعة الشمواه أو الجلد السويدى الناعم، أو لتصحيح أي عيوب على الجانب الجلود المبلورة. وتستخدم أجهزة التحكم مع محرك هيدروليكي لعكس اتجاه سرعة دوران اسطوانة التغذية وتيسير عملية استخراج الجلد. ويزود الجهاز بعناصر محددة كاستخراج الغبار والتجميع في أكياس.

آلات الشحذ المستمر لكلا جانبى الجلد, قد تكون ملائمة للجلود ذات الدباغة النباتية (جلود الأغنام وبعض جلود البقر والنعام ووحيد القرن .. ألخ) وجلد الشمواه والجلود المشقوقه والجلد الناعم والجلود المدبوغة بالكروم. كما يكون المنتج متوفر بأحزمة (سيور) ناقلة التى تضمن اكتمال عملية الأتمتة لدورة العمل. وتزود الآلات بنظام استخراج قادر على جمع نشارة الخشب في أكياس للتخلص منها.

آلات إزالة الغبار والتلميع مصممة لتنظيف جميع أنواع الجلود. تتوفر الإصدارات من هذا النوع لجميع متطلبات التنظيف (النفخ الهوائى، آلة نفخ متعددة الرؤوس، والفرش الخ)، وأحيانا أيضا مع جهاز شفط يستخدم مع الجلود الناعمة. ويزود الجهاز بعناصر محددة لاستخراج الغبار في أكياس الجمع.

كابينات الرش الأوتوماتيكية للإنتاج المستمر. عبارة عن هيكل معدني مزود برشاش بأذرع أوتوماتيكية وسلسلة تغذية مستمرة. ويرافق الكابينة أنابيب احتواء وتجميع وكذلك الأجهزة التي تسمح بتغطية الغبار. قد تكون أجهزة الرش مزودة بتشكيلات مختلفة لحركة ذراع أجهزة الرش أو لأنظمة حزام النقل الدوري. ومن الملحقات الهامة لكابينات الرش الملحق المقتصد فى المنتجات الكيميائية.

خطوط التشطيب الكامل مع التجفيف، ومجهزة بالبولى أميد أو حبل شحن ناقل من النايلون أو شبكات ناقلة أو الشريط الناقل. قد تكون المجففات مجهزة بنظام تدفئة يعمل بواسطة البخار والمياه الساخنة، وبالزيت الحراري، من خلال الغاز، ومن خلال سخانات الغاز المحفزة، والإشعاع الذي تنتجه الكهرباء، وغيرها.

آلات الطلاء والطباعة المزودة برول تشطيب من أجل طبقة الألوان وتنفيذ طبقة الطلاء المثالى وأيضا من أجل الحفاظ على المظهر والطباعة والنقع والطلاء بالشمع والجص.

أجهزة تطبيق تحويل الرقائق؛ تقوم على مفهوم الصقل. وعادة ما يركز تطبيق النقل التصويرى مع الألوان والتصاميم على تأثيرات الشكل . تلك التقنية قد طورت لمعالجة أي نوعية من الجلود السيئة.

آلات الكى والطلاء، والنقش، والصقل والتلميع المستمر والمتناوب للجلود بوجهيها. تتألف تلك العملية من خلال مرورالجلد المستمر بين الاسطوانات التي تضغط على السطح، بدعم من نظام تغذية. كما يمكن تعديل الوقت ودرجة الحرارة والضغط وفقا للمنتج قيد التصنيع.

تتم عملية النقش لتزيين سطح الجلد بتصميم محدد. بينما تتكون أساسا مكابس الكى من اثنين من لوحات العمل، يتم تشغيل الحركة العمودية من الطبقة السفلى عن طريق نظام هيدروليكي. يمكن أن تكون خطة العمل نفسها ساخنة ويتم الحفاظ عليها بدرجة الحرارة المطلوبة عن طريق وسائل كهربائية أو سوائل تدفئة.

آلات صقل الجلود، عن طريق نظام قضيب ذو حركة ترددية لذراع الصقل. وماكينة تنظيف مزودة باسطوانة تلميع من المواد الصلبة (العقيق، والزجاج)، مما يتيح الحصول على مظهر متألق على وجه الخصوص للجلود الغريبة.

تقوم آلات التلميع، بعملها عن طريق عمل التنظيف بأسطوانة التلميع الدوارة لمختلف المواد (الصوف والكتان، الخ.) وتقوم بعملها على الجلود منتهية الصنع لتحسين المظهر، وهى ملائمة خاصة لتلميع "نابا".

Caro cliente e caro fornitore,

In questi giorni stiamo vivendo una situazione imprevedibile, complessa e con la quale non avremmo mai voluto confrontarci. Le imprese associate ASSOMAC, sia strutturate che di piccole dimensioni, sono messe a dura prova e si trovano obbligate a decisioni difficili in un contesto internazionale in continuo cambiamento.

In tutte le nostre aziende, dopo le disposizioni governative per una cessazione delle attività, è sempre più crescente la preoccupazione per la capacità di “resistenza dell’impresa” anche legate alle dotazioni finanziarie per rispettare le future scadenze di pagamento nella salvaguardia dei nostri collaboratori, fornitori e clienti. 

Riprendendo quanto scrive il presidente di Confindustria Vincenzo Boccia nella lettera ai presidenti delle Associazioni Confederate del 31 marzo scorso:

La tenuta del sistema economico e delle filiere dipende però anche da noi, dalla nostra etica della responsabilità e dai nostri comportamenti, per questo faccio un appello a tutte le nostre imprese e lo faccio riportando una frase di Stefano Scaglia, il nostro Presidente di Confindustria Bergamo, un territorio tra i più colpiti in questo momento, che ha dichiarato ieri: “Ogni impresa, indipendentemente dalla sua dimensione, categoria o settore merceologico, è funzionale alla sopravvivenza del nostro tessuto produttivo. Mantenere gli impegni presi nei pagamenti, salvo gravi e comprovate difficoltà, è la decisione che garantisce continuità a tutto il nostro sistema. Adesso è il momento della responsabilità sociale, possiamo e vogliamo essere il centro e i promotori della nuova rinascita”.

In questo momento le nostre imprese stanno cercando di fare il possibile per ottemperare a tutti gli impegni di pagamento nei confronti dei propri fornitori proprio per non incrinare rapporti commerciali storici e non alimentare un dannoso effetto domino.  

Fiduciosi che la collaborazione etica del mondo imprenditoriale unitamente al rispetto degli impegni presi consentirà una pronta ripartenza della filiera pelle e dell’intero sistema produttivo italiano.

Un caro saluto.

Presidente Assomac
Gabriella Marchioni Bocca